تفضل صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة حفظه الله ورعاه ملك مملكة البحرين بمتابعة سباق بطولة العيد الوطني للقدرة والذي أقيم مؤخرا بقرية القدرة والتحمل في ذاخر، تحت رعاية رئيس الاتحاد الملكي للفروسية وسباقات القدرة في مملكة البحرين سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة، وأسفرت نتائج السباق عن فوز قائد الفريق الملكي للقدرة والتحمل سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة بالمركز الأول، بينما جاء الفارس غوردن سنغ في المركز الثاني، وسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة في المركز الثالث. شارك في هذا السباق فريق الخرافي للقدرة والتحمل، حيث شهد السباق منافسة كبيرة بين المشاركين الذين بلغ عددهم نحو 50 متسابقا من مختلف الفئات، وحققت فارسة الفريق في لؤي الخرافي المركز الأول في السباق التأهيلي الأول والذي بلغت مسافته 85 كيلومترا على ثلاث مراحل، وذلك على الفرس «كاميلا camila»، والفارس مشعل العثمان بالجواد «برينسبل»، ومن خلال ذلك تأهل فريق الخرافي بجميع فرسانه لخوض البطولات الدولية، وسيتمكن الفريق من المشاركة في سباقات الـ 120 كيلومترا للقدرة والتحمل في البطولات الرسمية القادمة، ويساهم هذا التأهل في استعداد الفريق للمشاركة في بطولة العالم للقدرة والتحمل المقبلة. وتوجهت الفارسة في الخرافي بعظيم الامتنان لعاهل مملكة البحرين صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة على اهتمامه ودعمه رياضة القدرة والتحمل، مشيرة إلى أن متابعة جلالته للسباق وحضوره الشخصي وتشرف الفريق بمقابلته على أرض السباق يعكس دعم جلالته اللامحدود لهذه الرياضة العربية الاصيلة التي حث ديننا الاسلامي الحنيف على مزاولتها بقوله سيدنا عمر بن الخطاب رضي الله عنه «علموا اولادكم الرماية والسباحة وركوب الخيل» وتراثنا العربي العريق. أما مدير الفريق الكابتن أحمد أبل فقال بهذه المناسبة: إن طموحنا كبير في فريقنا، وما حققناه خطوات في الطريق الصحيح ضمن برنامج معد مسبقا لتأهيل باقي الفريق لمواصلة الدرب حتى الوصول للمشاركة العالمية، مشيدا بجهود فرسان الفريق والدعم الكبير الذي يتلقاه من عائلة الخرافي والداعم لطموح الشباب وباهتمام الاخ طلال جاسم الخرافي بمتابعة كل تفاصيل الفريق، الأمر الذي ساهم كثيرا في رفع المعنويات واعادة نشاطه الى الساحتين الاقليمية والدولية. وأثنى كابتن الفريق على جهود الفرسان وتجانسهم وادائهم بروح الفريق الواحد والجدية لتحقيق اقصى الطموح والتزامهم بالتعليمات طوال المشاركة، الامر الذي ساهم في تحقيق هذه النتائج المشرفة، مضيفا أن مشاركة الفريق في سباق البحرين فتحت المجال للانتقال الى مرحلة المشاركات العالمية وفي مقدمتها المسابقات العالمية للقدرة. وتوجه بالشكر الى اللجنة المنظمة وفي مقدمتها راعي البطولة رئيس الاتحاد الملكي للفروسية وسباقات القدرة في مملكة البحرين سمو الشيخ خالد آل خليفة، وقائد الفريق الملكي للقدرة والتحمل سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة. وكذلك رئيسة الاتحاد الدولي للقدرة والتحمل الأميرة هيا بنت الحسين، ولرئيس اللجنة الأولمبية الآسيوية نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدولة لشؤون التنمية والاسكان الشيخ أحمد الفهد لتسهيل مشاركة الفريق في هذه البطولة وثقته بأبناء الكويت وجهودهم لتمثيل الكويت بالمحافل الدولية.


Origin source :Alanba Newspaper
Copyright © 2022
All rights reserved.