اقترح رئيس المجلس البلدي مهلهل الخالد استملاك قصر دسمان وإعادة بنـائـه عـلى ان يـكون قصـرا رئاسيــا ومقرا للحـكم تـحـت إشـراف مـباشر من مجلس الوزراء، كما هو معمول في كثـير من دول العالـم الـتي تتمتع بإرث ثقافي وتاريخي. وقال الخالد لـ «كونا» أمس إنه نظرا لأهـمية الحفاظ على المباني التاريخية في الدولة وأهميتها في الإدراك المكاني واعتبارها معالم وعلامات مميزة للدولة «فأقترح استملاك قصر دسمان التاريخي وإعادة بنائه ليكــون قصـرا رئـاسيا وشاهدا على تضـحيات الآباء والأجـداد في ســبيل رفعة الوطن واعتزازه». وأضاف ان قصر دسمان التاريخي يعد صرحا شامخا ودلالة واضحة على صمود هذا الوطن في وجه التحديات الكبيرة التي مر بها وتأثيره البصري سواء مكانيا أو محوريا إضافة الى أهمية الإرث التاريخي له لتواصل الأبناء برسالة الأجداد. وأوضح ان مبنى قصر دسـمان الواقع داخـل مديــنة الكويت يعد من المباني التاريخية الوطنية ذات الأهمية التاريخية الكبيرة. واشار الـى ضـرورة الحفاظ التاريخي لنشأة المدينة وعلى التراث والمباني والمناطق التاريخية في الدولة لدعم الفكر التخطيطي المرتبط إقليميا وعالميا.


Origin source :Alanba Newspaper
Copyright © 2022
All rights reserved.